تداول الفوركس للمبتدئين

بين الحين والآخر، يمكن أن تؤدي فكرة تداول جيدة إلى أرباح سريعة ومثيرة، ولكن المتداولين المحترفين وحدهم من يعرفون أن تحقيق النجاح على المدى الطويل يعتمد في نهاية المطاف على الصبر والانضباط الذاتي.

الفوركس

اسم – [فورِ-كس]

  1. هو اختصار شائع لعبارة "تبادل العملات الأجنبية". ويستخدم الفوركس في وصف التداول بأسواق الصرف الأجنبي خصوصاً المعاملات التي تجري بين المستثمرين والمضاربين.

جدول المحتويات

ما هو الفوركس؟
ولماذا نتداوله؟

ربما لم تسمع عنه من قبل، ولكن الفوركس في واقع الأمر هو واحد من أكبر الأسواق المالية قاطبةً على مستوى العالم، حيث تتجاوز أحجام تداولاته اليومية 4 تريليون دولار أمريكي.

يتضاءل سوق الأسهم أمام هذا الرقم الضخم، خصوصاً إذا عرفت أن قيمة التداولات اليومية في أسواق الأسهم مجتمعة على مستوى العالم تبلغ في المتوسط 84 مليار دولار فقط.

ولكن إذا كان الفوركس حقاً بهذه الضخامة، لماذا لم يسمع به سوى عدد قليل من الناس؟

"... ربما استخدمت بالفعل سوق الفوركس من قبل – بشكل مباشر أو غير مباشر."

الإجابة البسيطة على هذا السؤال هو أنك ربما استخدمت سوق الفوركس من قبل دون أن تدري، سواء بشكل مباشر أو غير مباشر. في كل مرة سافرت فيها من بلد إلى آخر واحتجت فيها لتبادل العملات، فأنت في واقع الأمر قد نفذت صفقة في سوق الفوركس.

عندما تشتري من المتجر سلعة صُنِعت في بلد آخر، فأنت أيضاً قد قمت بصفقة فوركس، لأنك في هذه الحالة دفعت بعملتك المحلية فيما حصلت الشركة المُصَنعة على قيمة سلعتها بعملة أخرى.

FXCM – خريطة المال

يتداول الناس بالعملات طوال الوقت، ولكن كيف يمكن أن تكون العملة بحد ذاتها استثماراً؟ دعنا نأخذ هذا المثال البسيط. تخيل أنك قمت برحلة من الولايات المتحدة إلى أوروبا في عام 2002. وبطبيعة الحال فقد احتجت إلى تبديل دولاراتك الأمريكية بعملة اليورو لتغطية نفقاتك أثناء السفر. وفي نهاية الرحلة ستقوم بإعادة تغيير ما تبقى من اليورو إلى دولارات أمريكية مرة أخرى. ولكن ماذا لو لم تفعل ذلك؟

في عام 2002، كان اليورو الواحد يساوي حوالي 90 سنتاً أمريكياً (0.90$). لنفترض أنك قررت الاحتفاظ بـ 500 يورو وتركت هذا المبلغ في درج مكتبك لمدة خمس سنوات. دعنا نفترض أنك ذهبت في عام 2007 إلى البنك لتغيير ما بحوزتك من اليورو وقمت ببيع هذا المبلغ بسعر العام، أي 1.40$. وبالنظر إلى أنك اشتريت اليورو مقابل 0.90$ وبعته بـ 1.40$، فأنت في واقع الأمر حققت ربح بقيمة 0.50$ لكل يورو. إجمالاً، لقد كسبت 250$ لمجرد الاحتفاظ باليورو، أو بعبارة أخرى لأنك اشتريت ثم بِعت في الوقت المناسب. حققت لك هذه الصفقة عائد بنسبة 55% خلال 5 سنوات.

يعمل سوق الفوركس، والذي كما أسلفنا تحوي جنباته على معاملات تزيد قيمتها عن 4 تريليون دولار يومياً، وفق نفس الفكرة تقريباً. تتداول العديد من البنوك الكبرى وصناديق التحوط وشركات التأمين العملات بشكل نشط في هذا السوق بغرض تحقيق الأرباح. ونظراً إلى أن هذه الكيانات العملاقة تتداول بمبالغ ضخمة، فإن أرباحها أو خسائرها تصل يومياً إلى ملايين الدولارات عند حدوث تغير ولو بجزء من السنت في سعر الصرف.

لم يسمع الكثير عن سوق الفوركس ببساطة لأن هذا السوق ظل لسنوات طويلة حكراً على المستثمرين الكبار. كان بوسع الشخص العادي أن يشتري الأسهم في أسواق الأوراق المالية ولكن لم تتح له القدرة أو الفرصة لتداول العملات، ولهذا ظل هذا سوق الفوركس في أيدي مجموعة من الأفراد.

تغيرت الأمور

أحدث ظهور الإنترنت ثورة في عالم تداول الأسهم خلال عقد التسعينات، ووصلت أصداء هذه الثورة إلى سوق الفوركس حيث أصبح تداول العملات في متناول الشخص العادي وهو يجلس مرتاحاً في منزله.

أصبح بمقدور آلاف الأفراد حول العالم تداول العملات من غرفة معيشتهم دون الحاجة لأي تعقيدات أو تجهيزات سوى جهاز كمبيوتر واتصال بالإنترنت وحساب تداول صغير.

يمكنك الآن التداول واتخاذ قرارات استثمارية لشراء وبيع الجنيه الإسترليني أو الين الياباني في أي وقت، نهاراً أو ليلاً (من الأحد حتى الجمعة). سيشرح لك هذا الدليل المختصر كيف تتم هذه الأمور. ولكن في البداية من المهم أن تعرف المزايا الفريدة لتداول الفوركس.

لماذا تتداول الفوركس؟

حظي تداول الفوركس بشعبية طاغية خلال العقد الماضي بسبب الكم الهائل من المزايا التي يوفرها للمتداولين، والتي يمكن سرد بعضها على النحو التالي.

  • الفوركس لا ينام أبداً: يستمر التداول في كافة أنحاء العالم طوال ساعات العمل في مختلف البلدان. وبالتالي يمكنك تداول العملات الرئيسية في أي وقت، على مدار 24 ساعة في اليوم و5 أيام في الأسبوع. وساعد عدم وجود ساعات عمل رسمية أو بورصة محددة لتداول العملات، على تسهيل إجراء صفقات الفوركس في أي وقت تقريباً ليلاً أو نهاراً.
  • الشراء أو البيع: على عكس العديد من الأسواق المالية الأخرى، والتي من الصعوبة بمكان أن تفتح صفقات بيع على الأصول المتداولة بها، لا توجد أي قيود على بيع العملات. إذا كنت تتوقع أن يرتفع سعر إحدى العملات، اشتريها. أما إذا كنت تعتقد أن السعر سيتراجع، بيعها. بعبارة أخرى، لا يوجد في الفوركس الحالة التي يطلق عليها "bear market" – حيث يمكنك أن تحقق أرباح (أو خسائر) في أي وقت
  • انخفاض تكلفة السبريد: تتداول معظم حسابات الفوركس بدون عمولة كما لا تُفرض عليها رسوم باهظة مقابل خدمات البورصة أو تراخيص البيانات. تقتصر تكلفة الدخول في صفقات الفوركس على الفرق بين أسعار الشراء والبيع (السبريد)، والذي يُعرض بوضوح في شاشة التداول أمامك.
  • سيولة لا تضاهى: كما أسلفنا، تزيد أحجام التداول في سوق الفوركس عن 4 تريليون دولار يومياً، وتتركز معظم هذه التداولات في عدد قليل من العملات، ما يعني وجود عدد هائل من الأطراف المنخرطة في عمليات التداول. يسهل ذلك من الدخول إلى الصفقات والخروج منها في أي وقت، حتى مع أحجام التداول الكبيرة.
  • الرافعة المالية المتاحة: بوسعك تداول الفوركس برافعة مالية كبيرة (تصل إلى 1:400) وذلك بفضل السيولة العميقة المتاحة في سوق العملات. تسمح لك هذه الميزة بالاستفادة حتى من أصغر التحركات في السوق. برغم ذلك، يجب الانتباه إلى أن الرافعة المالية هي سلاح ذو حدين، حيث يمكنها أن تُضخم خسائرك بنفس القدر الذي تضاعف به أرباحك.
  • الانكشاف على الأسواق العالمية: في ظل تزايد العولمة وتلاشي الحدود بين الأسواق والدول، أصبح المستثمرون في سباق محموم لاقتناص فرص الربح في أي مكان. إذا كنت ترغب في الاستفادة من انكشاف أوسع على الأسواق العالمية والاستثمار في بلدان أخرى (أو كانت لديك توقعات هبوطية!) فإن الفوركس يوفر طريقة سهلة للحصول على هذا التعرض مع تجنب التعقيدات الشائعة مثل قوانين الأوراق المالية في البلدان الأجنبية أو قراءة القوائم المالية بلغات مختلفة.

دعنا نبدأ الآن بشرح كيف تبدو إحدى صفقات الفوركس البسيطة

حول أفكارك
لتطبيق عملي

تتذبذب قيمة العملة وفق قوى العرض والطلب، تماماً مثل أي شيء آخر.

يجري تداول العملات في سوق مفتوحة، تماماً مثل الأسهم والسندات وأجهزة الكمبيوتر والسيارات وغيرها من السلع والخدمات. وبناءً على ذلك، تتذبذب قيمة العملة وفق قوى العرض والطلب، تماماً مثل أي شيء آخر. إذا أدى حدث ما إلى زيادة في المعروض أو انخفاض في الطلب على إحدى العملات، فإن سعر هذه العملة سوف يتراجع. على سبيل المثال، عندما هددت اليونان بالتخلف عن سداد ديونها، فإن هذا الموقف مثل تهديداً وجودياً لليورو وهو ما دفع المستثمرين حول العالم إلى بيع العملة الموحدة بكثافة.

ومع الزيادة الهائلة في المعروض المتاح للبيع من اليورو بالتوازي مع ضعف الطلب على شرائه، انخفض اليورو بشكل كبير أمام الدولار الأمريكي والعملات الأخرى.

أفضل ميزة يوفرها سوق الفوركس هو أنه يمنحك القدرة على البيع أو الشراء في أي وقت وبأي ترتيب تريده. وبالتالي، إذا كنت تعتقد أن منطقة اليورو سوف تتفكك في نهاية المطاف، يمكنك ببساطة بيع اليورو وشراء الدولار الأمريكي. أما إذا كنت تعتقد أن الاحتياطي الفيدرالي سيطبع كمية هائلة من الأموال، عندها تستطيع بيع الدولار وشراء اليورو.

الثيران (المشترين) و الدببة (البائعين)

عند النظر إلى المستقبل، تتباين آراء المتداولين بشأن ما سيحدث لعملة معينة أو الاتجاه الذي ستسلكه. إذا كان المتداول يشعر بالتفاؤل ويعتقد أن العملة سوف ترتفع، عندها يطلق عليه وصف "الثيران (المشترين)". أما إذا كانت توقعاته سلبية ويرى أن العملة سوف تتراجع، عندها يطلق عليه "الدببة (البائعين)". تتصارع الثيران و الدببة (أي المشترين والبائعين) في صبيحة كل يوم وهو ما يؤدي إلى تحرك السعر في اتجاه معين بحسب الطرف الذي ينتصر في المعركة.

مهمتنا كمتداولين للفوركس هي النظر إلى العملات المتاحة أمامنا وشراء العملة الأقوى بالتوازي مع بيع العملة الأضعف وبالتالي، إذا أعطتك الأخبار التي قرأتها للتو شعوراً بالتشاؤم تجاه اليورو والتفاؤل تجاه الدولار الأمريكي، عندها يمكنك التداول على أساس هذا الرأي عن طريق بيع اليورو وشراء الدولار الأمريكي.

إف إكس سي إم –Bear and Bull

قراءة السعر والقيام بصفقة

يتم تسعير العملات في شكل أزواج لأنك عندما تتداول في سوق الفوركس تقارن طوال الوقت عملة بأخرى. قد يبدو ذلك مربكاً للوهلة الأولى، ولكن الفكرة في واقع الأمر بسيطة للغاية. فيما يلي مثال على عرض السعر لزوج EUR/USD. يعرض السعر المذكور ما يساويه اليورو الواحد (EUR) من دولارات أمريكية (USD).

إذا كنت تريد بدلاً من ذلك النظر إلى قيمة اليورو في مقابل الين الياباني (JPY)، عندها يمكنك إلقاء نظرة على سعر صرف زوج EUR/JPY. أما إذا كنت تريد أن ترى قيمة الدولار الأمريكي في مقابل الدولار الكندي (CAD)، عندها يمكنك النظر إلى زوج USD/CAD.

إف إكس سي إم – زوج العملات EUR/USD

يُطلق على العملة الأولى في زوج العملات وصف "عملة الأساس"؛ فيما يطلق على العملة الثانية "العملة المقابلة". عندما تقوم بشراء أو بيع زوج العملات، فأنت في واقع الأمر تتعامل على عملة الأساس. وبالتالي، إذا كانت لديك توقعات هبوطية تجاه اليورو، عندها يمكنك بيع EUR/USD. هذه الخطوة، أي بيع EUR/USD، لا تعني فقط أنك تبيع اليورو، بل تنطوي أيضاً على شراء الدولار الأمريكي. أما إذا كانت توقعاتك تجاه الين الياباني أكثر إيجابية من الدولار الأمريكي، عندها يمكنك بدلاً من ذلك بيع زوج EUR/JPY. القرار متروك لتقديرك الشخصي.

دعنا نفترض أنك ستبيع زوج EUR/USD عند 1.4022. إذا انخفض سعر صرف EUR/USD، فهذا يعني أن اليورو يزداد ضعفاً فيما تزداد قوة الدولار الأمريكي. إذا افترضنا أن سعر EUR/USD قد انخفض إلى 1.3522، عندها ستكون قد حققت ربحاً. أما إذا صعد إلى 1.4522، عندها ستتكبد خسارة. ولهذا تذكر دائماً: إذا قمت ببيع الزوج، فإن انخفاضه سيكون في صالحك؛ أما إذا كنت قد اشتريته، فإن الصعود سيكون لصالحك.

عند شراء EUR/USD 1.4022

انخفاض = خسارة   ارتفاع = ربح


بيع EUR/USD عند 1.4022

انخفاض = ربح   ارتفاع = خسارة

ولكني لا امتلك أي يورو. فكيف يمكنني بيعه؟

يمكنك شراء أو بيع أي أصل نشط يظهر أمامك على منصة التداول، حتى إذا لم تكن تمتلك أي كمية من هذه العملة. عندما تتداول الفوركس، فأنت في واقع الأمر تضارب على تغيرات الأسعار. يمكنك القيام بذلك عن طريق اقتراض اليورو، وهي إحدى ممارسات التداول الشائعة بين معظم متداولي الفوركس. يسمح هذا أيضاً باستخدام الرافعة المالية، والتي يمكنها أن تزيد أرباحك وخسائرك على حد سواء.

إذاً دعنا نلقي نظرة على هذا المثال مرة أخرى. عندما قمت ببيع EUR/USD، فأنت في حقيقة الأمر اقترضت 1,000 يورو وقمت ببيعها لشخص آخر في السوق، وحصلت مقابل ذلك على ما يعادل هذا المبلغ بالدولار الأمريكي. لنفترض أنك قمت بذلك عندما كان سعر EUR/USD يتداول عند 1.4022. في هذه الحالة، اقترضت 1,000 يورو وقمت ببيعها مقابل 1.402.20$، ثم احتفظت بهذه الدولارات الأمريكية لبعض الوقت.

بعد مرور أسبوعين، قررت بيع الدولارات الأمريكية التي بحوزتك عندما وصل سعر الصرف إلى 1.3522. وبما أن سعر EUR/USD قد انخفض، فهذا يعني أنك ستحصل في نهاية المطاف على كمية من اليورو أكبر من تلك التي اقترضتها في البداية. بعبارة أخرى، فقد استعدت الـ 1,000 يورو التي اقترضتها، وبالإضافة لذلك حققت أرباحاً بقيمة 36.98 يورو. أما إذا كان السعر قد ارتفع بدلاً من ذلك إلى 1.4522، عندها ستتكبد خسارة بقيمة 36.98 يورو. ستقوم منصة التداول بكافة هذه الحسابات نيابة عنك كما ستضيف أو تخصم الأرباح والخسائر مباشرةً في حسابك.

تذكر:

اشتري العملات التي ترتفع قيمتها، وقم ببيع العملات التي ينخفض سعرها.

ابحث عن أفضل زوج للقيام بذلك.

إف إكس سي إم – مثال على زوج الفوركس EUR/USD

على سبيل المثال:

منذ شهرين


بيع EUR/USD
1000 يورو × 1.4022 = 1402.20 دولار

الآن


شراء EUR/USD
$1,402.20 / 1.3522 = 1,036.98 يورو

**الربح / الخسارة - 36.98 يورو أو 50.00 دولار أمريكي

النقاط، الربح، الرافعة المالية والخسارة

توصل متداولي الفوركس المحترفين على مر السنين إلى بعض الطرق المختصرة لجعل تداول الفوركس أكثر سهولة، والتي ستساعدك بدورها على اتخاذ قراراتك بسرعة دون الحاجة إلى الإمساك بالآلة الحاسبة في كل مرة.

اف اكس سي ام - النقاط، الربح، الرافعة المالية والخسارة

ما هي "البيب"؟

البيب "Pip" هي وحدة حساب الربح أو الخسارة في الفوركس. تحتوي عروض أسعار معظم أزواج العملات، باستثناء أزواج الين الياباني على أربعة منازل عشرية. الخانة الرابعة بعد الفاصلة العشرية (عند واحد من مائة من السنت) هي التي يطلق عليها "البيب". تتحرك كل نقطة في هذا المكان من عرض السعر بمقدار واحد بيب. على سبيل المثال، إذا ارتفع زوج EUR/USD من 1.4022 إلى 1.4027، فإنه يكون بذلك قد ارتفع بمقدار 5 بيب.

"تتحرك مؤشرات الأسهم بـ 'النقاط'، والعقود الآجلة بالمزايدات 'ticks'، فيما تتحرك أزواج الفوركس بالبيب."

تختلف قيمة البيب بحسب حجم صفقتك والعملة التي تتداولها. يجري التداول في حسابات إف إكس سي إم التجريبية عادةً على أساس مضاعفات أو "عقود" قدرها 10,000 وحدة. قيمة البيب على زوج EUR/USD في الحساب العادي ستساوي 1.00$ لكل لوت. وبالتالي إذا كنت تتداول 3 عقود (لوت)، فسوف تحصل على 3 نقاط ربح أو خسارة عن كل حركة بواحد بيب لزوج EUR/USD، والتي ستعادل 3.00$ ربح أو خسارة.

إف إكس سي إم – البيب

تختلف قيمة البيب في بعض أزواج العملات.

على سبيل المثال: تُقيم البيب في زوج EUR/JPY بالين الياباني، فيما تحسب بالدولار الكندي في زوج USD/CAD، وهكذا. ومرة أخرى، نود التنبيه إلى أن محطة التداول سوف تقوم بإجراء كافة هذه الحسابات نيابةً عنك.

إف إكس سي إم – إجمالي الربح والخسارة– مثال

كيف تعمل الرافعة المالية

كما ذكرنا سابقاً، يتم تنفيذ جميع الصفقات باستخدام أموال مقترضة، وهو ما يسمح لك بالاستفادة من الرافعة المالية. عند استخدام رافعة مالية بحدود 1:200 فإن هذا يسمح لك بفتح صفقة في السوق قيمتها 10,000$ مع تجنيب وديعة ضمان (الهامش) بقيمة 50$ فقط. يعني ذلك أنه يمكنك الاستفادة حتى من تحركات الأسعار الضئيلة في أسعار العملات عن طريق التحكم في كمية من الأموال تزيد كثيراً عن تلك المتوفرة في حسابك.

وبرغم أن الرافعة المالية قد تساعد على زيادة أرباحك، ولكنها قد تزيد أيضاً من خسائرك أثناء التداول، ولهذا يجب استخدامها بحكمة وحذر. ابدأ التداول بأحجام صغيرة حتى لا تعرض نفسك لمخاطر كبيرة في وقت مبكر.

الرافعة المالية هي سلاح ذو حدين.

"تقوم محطة التداول بتتبع الهامش نيابةً عنك، تماماً كما تحسب الأرباح والخسائر."

الهامش المستخدم (Usd Mr) هو مقدار الأموال التي يتعين عليك تجنيبها لتأمين صفقاتك المفتوحة. أما الهامش القابل للاستخدام (Usbl Mr) فهي الأموال المتبقية في حسابك والتي يمكنك استخدامها في فتح صفقات جديدة أو استيعاب الخسائر. تأكد دائماً من توفر قدر كافي من الهامش القابل للاستخدام حتى لا تواجه نداء الهامش من المنصة. وإذا حدث وانخفض الهامش القابل للاستخدام في حسابك، عندها سيتعين عليك إما إغلاق بعض الصفقات أو إيداع الأموال في حسابك.

إف إكس سي إم – الهامش المستخدم

كيفية تطور استراتيجية

أصبحت الآن على دراية بما يفعله متداولي الفوركس طوال اليوم (وأثناء الليل!). يبدو الأمر بسيطاً للغاية، أليس كذلك؟ اشتري العملات الصاعدة وقم ببيع العملات التي تنخفض قيمتها.

إف إكس سي إم – كيف تطور استراتيجية

إف إكس سي إم – التدرب على حساب تجريبي

ما الخطوة التالية؟

لقد خطوت الآن خطوتك الأولى في هذا العالم المثير بعد أن تعلمت ما هو الفوركس. حان الوقت إذاَ لتجرب الأمر بنفسك. ابدأ العمل على حساب تجريبي، والذي يمثل في جوهره محاكاة مجانية لحساب التداول الحقيقي. ينطوي الحساب التجريبي على جميع الوظائف المتاحة في نظيره الحقيقي (بث أسعار العملات، النقاط، الربح/الخسارة، الرسوم البيانية، إلخ)، ولكن باستثناء أن الأموال المستخدمة افتراضية وليست حقيقية. انظر إلى الأمر باعتباره أشبه بتجربة قيادة سيارة جديدة.

كيف تصبح متداول خبير بالفوركس

مع مواصلة العمل على الحساب التجريبي ستبدأ في الإحساس بأنك استوعبت كيف تسير كل الأمور عند تداول الفوركس. يمكنك البدء بشراء العملات التي تعتقد أنها سترتفع وبيع العملات التي تتوقع انخفاضها.

إف إكس سي إم – كيف تصبح متداول خبير بالفوركس – أزواج العملات

ولكن كيف تعرف ما هي العملات التي سترتفع وتلك التي ستنخفض؟

طور متداولو الفوركس على مر السنين العديد من الطرق التي يستخدمونها في التنبؤ بالاتجاهات التي ستسلكها العملات.

  • التحليل الأساسي: تتداول جميع العملات في أسواق مالية، وهو ما يقودنا مباشرةً إلى التفكير في قوى العرض والطلب. يُطلق على هذا النهج التحليل الأساسي. أسعار الفائدة، النمو الاقتصادي، معدل التوظيف، التضخم، والمخاطر السياسية هي جميعها عوامل يمكن أن تؤثر على مستويات العرض والطلب على العملات.
  • التحليل الفني: تخبرنا مخططات الأسعار بالعديد من الأمور والحقائق الهامة التي يعتمد عليها معظم متداولي الفوركس في اتخاذ قراراتهم. توضح الرسوم البيانية الاتجاهات ونقاط السعر الهامة التي يمكن للمتداولين استخدامها في الدخول إلى السوق والخروج منه، بشرط أن تكون قادراً على قراءتها بدقة.
  • إدارة الأموال: تعتبر إدارة رأسمالك بطريقة حكيمة جزء جوهري من عملية التداول. يحتاج جميع المتداولين إلى معرفة كيفية قياس المخاطر والعوائد المحتملة واستخدامها في تحديد نقاط الدخول والخروج وحجم الصفقة.

هناك العديد من المهارات الهامة التي تحتاج إلى اكتسابها كمتداول للفوركس. وكما هو الحال مع كافة المجالات الأخرى، فإن اكتساب هذه المهارات يتطلب بعض الوقت والتدريب. ولهذا الغرض، قمنا بتجميع كافة المهارات المطلوبة وشرحها في دورة تداول تفاعلية. يمكنك تعلم كيفية التداول وتحليل الأسواق من مدربين ومتداولين لديهم الخبرة الكافية بهذا السوق. تستطيع الاستفادة من معرفة وخبرات هؤلاء المتمرسين عن طريق الاطلاع على دروس بالفيديو حسب الطلب وحضور ندوات حية، والتي ستتيح لك التفاعل بشكل شخصي مع المدربين أنفسهم، فضلاً عن جدولة مواعيد دراستك، والتعلم بالوتيرة التي تناسبك.

أفضل ما في هذا الموضوع هو أنه مجاني تماماً. كل ما تحتاجه هو إظهار جديتك بشأن العمل والدخول إلى الأسواق العالمية. افتح حساب حقيقي مع إف إكس سي إم وستصبح متداول بحق باستخدام أموالك الحقيقية. بعد ذلك ستحصل على وصول مجاني وغير محدود إلى هذه الدورة التعليمية، فضلاً عن العديد من الأدوات الأخرى مثل الرسوم البيانية والأبحاث وإشارات التداول.

يمكنك تقديم طلب فتح حساب عبر الإنترنت على: